الأربعاء, مايو 29, 2024

جلسات متخصصة

عقدت الجمعية التعاونية للتوفير والتسليف  وبالشراكة مع مركز شؤون المرأة جلستان استماع  متخصصة بعنوان “دور المؤسسات الحكومية و المجتمع المدني في مناهضة العنف المبني علي النوع الاجتماعي” ضمن مشروع (دمج الرجال والفتيان في تعزيز عدالة النوع الاجتماعي في فلسطين ) بحضور العديد من المؤسسات الرسمية والأهلية بحضور كل من (الاستاذ ياسين حسن ابوعودة مدير العلاقات العامة ببلدية بيت حانون – الاستاذة غزالة احمد نصير مرشدة حماية الطفولة لمديرية التنمية الاجتماعية في شمال قطاع غزة –الاستاذة سناء ابراهيم عوض الله مديرة مشاريع جمعية العطاء بيت حانون –المختار اسعد عبد الدايم عضو لجنة اصلاح و دكتور هاني احمد الزعانين مدير تمريض مستشفي بيت حانون والاستاذة هزار العثامنة- اخصائية نفسية عيادة بيت حانون والاستاذ رشيد محمد المصري –مسؤول التوعية والمتابعة مركز شرطة بيت حانون )

توصلنا الي عدم وجود مدير حالة في مراكز الشرطة حيث استنتجوا من اللقاءات ان عدم توفر دائرة خاصة بالفساد في مراكز الشرطة للتعامل مع الحالات المعقدة وخوف النساء وتكتمها علي العنف وذلك حفاظا علي بيتها وخوفا من العادات والتقاليد و استهتار بعض الاهالي لحقوق المرأة من نفقة الميراث و قلة الدخل يقلل من سعي بعض النساء للحصول قانونيا علي حقها الشرعي من خلال الوضع الراهن في ظل جائحة كورونا ووصى الاستاذ رشيد الاهالي ذو الدخل المستقر الي تقديم المساعدات والتبرعات لتوفير الحاجات الضرورية للعائلات المتضررة وايضا يجب علي المخاتير عمل فيديو قصير لضرورة تقديم الدعم و التوعيات والمساعدة في نشره بين الاهالي لزيادة الوعي وكما دعو المجتمع الى ضرورة  التكاثف  بين الاهالي والمؤسسات والمخاتير والدوائر الحكومية لكي يعززوا عدالة النوع الاجتماعي واعطاء كل ذي حق حقه كما اكدوا علي ضرورة التواصل المستمر بين الشرطة ومراكز العيادة والمستشفى للتكتم على الحالات المعنفة وحلها بكل سرية واقترحوا علي  مركز الشرطة في بيت حانون  بعمل دائرة مخصصة للنساء للتعامل مع الحالات المعنفة و توثيق العلاقة بين جميع المراكز وتوسيعها  لتعزيز عدالة النوع الاجتماعي في شمال قطاع غزة .

مقالات ذات صلة

إعلان

spot_img