مشروع تقديم وجبات غذائية للاسر المحجورة في قطاع غزة

الصفحة الرئيسية / اخر الاخبار / مشروع تقديم وجبات غذائية للاسر المحجورة في قطاع غزة

شرعت الجمعية التعاونية للتوفير والتسليف في قطاع غزة بتقديم وجبات غذائية ساخنة للعائلات المحجورة في منطقة شمال قطاع غزة، وذلك ضمن مشروع “مساعدة الوجبات الغذائية للعائلات المحجورة في منطقه شمال قطاع غزه” والذي تنفذه الجمعية لمدة ستة شهور (180) يوم، بتمويل من مؤسسة أنيرا الدولية.

وافادت ابتسام سالم رئيسة مجلس ادارة الجمعية التعاونية للتوفير والتسليف بأن المشروع يأتي في ظل الوضع الراهن وانتشار جائحة كوفيد 19 ويساهم بتوفير الوجبات الساخنة للأسر المحجورة نتيجة الاصابة بالمرض بهدف تحسين الوضع الصحي للمصابين ومساعدتهم خلال فترة الحجر لتخفيف الضغط النفسي والعبء الاقتصادي عن هذه العائلات، وأضافت أن المشروع يعمل على تمكين النساء اقتصاديا من خلال توفير فرص عمل ل 16 سيدة معيلة لأسرتها، وللتخفيف من الأوضاع الاقتصادية السيئة التي يشهدها القطاع نتيجة انتشار الوباء الذي خلف آثار سيئة على سكان قطاع غزة طال كافة جوانب الحياة.

ونوهت ابتسام سالم أن الجمعية تساهم بتقديم وجبات “غذائية صحية متكاملة ومتنوعه يوميا تحتوي على الخضار واللحوم والفواكه والخبز” يستفيد منها 450 شخص يوميا، يتم اختيارهم بالتنسيق مع وزارة التنمية الاجتماعية ووزارة الصحة طبقا لمعايير الاستفادة وأن يكونوا من العائلات المحجورة الذين يقعوا تحت خط الفقر ويتم تزويدهم بالوجبات مدة 14 يوم حتى تنتهي مدة حجرهم ويستطيع استيفاء متطلباته بنفسه بناء على قرار من وزارة التنمية الاجتماعية، التي ساهمت بتسهيل عملية التنقل وتوصيل الوجبات أيام الحجر (الجمعة ـ السبت).

ولضمان السلامة للعاملين بالمشروع قامت الجمعية التعاونية للتوفير والتسليف بعقد ورشة عمل توعوية وارشادية لمزودي الخدمة المكلفين بتوصيل الوجبات الغذائية للأسر المحجورة حول كيفية التعامل مع الوباء والمحجورين لضمان السلامة وعدم نقل العدوى